تم إنشاء صندوق التضامن الإسلامي للتنمية لتنفيذ قرار القمة الإسلامية الاستثنائية الثالثة التي عقدت في مكة المكرمة في كانون الأول (ديسمبر) 2005، والقاضي بإنشاء صندوق ضمن مجموعة البنك الإسلامي للتنمية، للتخفيف من حدة الفقر فى الدول الاعضاء، معتمداً على العوائد التى تنتج من استثمار رأس ماله المدفوع حتى الآن  والذي يبلغ 2.584 مليار دولار أمريكي ، وهو أقل بكثير من رأس المال المصرح به البالغ 10 مليار دولار أمريكي مما استدعى التفكير فى تعبئة موارد مالية اضافية تساعده فى تنفيذ برامج مكافحة الفقر​


​​